مساجلة شعرية بين شاعرين (محمد فايد عثمان – مصر / وسامي أحمد القاسم- السعودية)
كتب  محمد فايد عثمان. ▪ بتاريخ 25/12/2018 14:48 ▪ تعليقات (1) ▪ طباعة  أرسل لصديق  أرسل لصديق 

العدد 86

محمد فايد عثمان – مصر / وسامي أحمد القاسم- السعودية

 

Sami

 

محمد فايد عثمان - مصر


لك مـا تجلى في الـربيع الباسم             وبخير ما جادت قطوفُ مواسـم

 

وقفت صُفوفُ الطـيرِ في أرجائهِ           تشـــدو بأنغـامٍ صُفـوفُ مراسـم

 

وَقَضَى النَّسِيمُ على شَذَى أعْطَافِهِ         في أمْـر حازمـةٍ وَقـاضٍ حاسِــم

 

كلُّ الأمـاني الطـَّـيِّباتِ يَحُــوزُهــا           في نعمةٍ (سامي بن أحمدَ قاسم)

 

                                       ***

سامي أحمد القاسم - السعودية

 

لطفاً حبيبي.. يا ابن فايد  ملهـمي           فبحضن حبك بيت شعري يرتمي

 

فأذوب من فــرط المحبة  شــاعراً           والقلب يخفي ما تبين من فمي

 

أسرجت خيلي كي أريك قصيدتي           فسقطت حتى سال نحوكمُ دمي

 

شـتـان بـيـن قصيدِكم وقصائدي            لا شيء يشبه ما تقول.. معلمي

                                        ***

شعر محمد فايد عثمان

 

ماذا يكون من الـكـريــم الأكــرم؟          إلا جــوابــاً للـمـعـالـي يـنتمي

 

منك اسـتمدَّت أحـرفــي ما حُمِّلَتْ           ولها بكم نسب يسـير بأعظُمي

 

باركتَ شعري في تواضع حَرْفِكُمْ           ولأنتَ أجــدرُ بالثنـاءِ الأعظَــمِ

 

فاقبلْ على خـجلي حروفاً سُقْتُها           واصْدَحْ بشِعْرٍ منك غيرَ مذمَّمِ

 

                                        ***

شعر سامي أحمد القاسم

 

الـفـرق بـيـن حـقـيـقـتي وتـكلُّمي         كـالـفـرق بـيـن تـأوُّهـي وتبسُّمي

 

جاءت على وجلٍ جميع قصائدي          كالشمس فــي يـوم جـمـيل غائم

 

ورسـمـت للـعـثـمـان  فـايد لوحة          فـأتت تـسابـقني أصابع معصمي

 

وعـلـمـت أنـي لا أزال طـويـلـباً           في بحر شعرك يا ابن فايد فاعلم

                                     ***

شعر محمد فايد عثمان


ما غرَّني منك التواضع يا سَمِي        أأبا الثراءِ لَبِسْتَ ثوبَ المُعدَمِ؟

 

ذُمَّ التواضـعُ في أُمــورٍ جَـمَّـةٍ         إلا التواضــعَ منـكَ حُلوُ المبْسَمِ

 

كم ذا أذابتْ منك بعـضُ قصائدٍ       قلبَ المحبِّ وَكَمْ سَبَتْ مِنْ مُغـرَمِ

 

لكأن من سمَّاكَ (قاسمَ) عالـمٌ        أنِّي اقتَسَمْتُ بِبَعْضِ فَضْلِ مُعَلِّمِي

 

تعليقات القراء
محمد فايد عثمان Dec 26, 2018
كل الشكر والتقدير لرابطة الأدب الإسلامي ، ولأخي الشاعر السعودي القظير ، المهندس الصديق/ سامي أحمد القاسم .

علق برجاء التدقيق اللغوي لما يكتب